العلاف: قضية شاحنات الكبريت لها خلفية تاريخية

04 أيلول 2018

العلاف: قضية شاحنات الكبريت لها خلفية تاريخية

هلا أخبار - قال رئيس هيئة النزهة ومكافحة الفساد محمد العلاف، إن الهيئة باشرت التحقيق بقضية شاحنات مخصصة لنقل الكبريت السام تقوم بنقل مواد غذائية وتموينية، التي أثارتها مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف العلاف لـ "برنامج الوكيل" الذي يبث على "راديو هلا" أن القضية لها خلفية تاريخية حيث ظهرت قبل نحو 6 سنوات حالة مشابهة تماما حيث كانت آليات نقل عام مستأجرة تنقل مواد غذائية وفيما بعد تنقل مواد كبريتية سامة ثم تعود وتنقل مواد غذائية وهكذا.

وأكد العلاف أنه وبعد انتشار القضية مجددا عبر مواقع التواصل الاجتماعي رغم انهائها منذ سنوات، خاطبت الهيئة المؤسسة العامة للغذاء والدواء والشركة العامة للصوامع والتموين، "وبحثنا في الموضوع ووجدنا أن مخالفات السنوات الماضية بدأت تعود"، فقامت الهيئة باتخاذ اجراء عاجل "لأن أي تبواطؤ بالإجراءات يمكن أن يتضرر المواطن"، مشدداً على أن هذه المسألة على درجة عالية من الحساسية.

ولفت إلى أن المواد السامة لها معايير دولية لنقلها بحيث تضمن السلامة العامة، "ونحن نريد الحد الأدنى من هذه المعايير الذي يضمن لنا أن المادة الغذائية تصل إلى المواطن آمنة وسليمة وغير ملوثة كيماويا".

وأشار إلى أن 50% من آليات عمل الهيئة تتولد من مواقع التواصل الاجتماعي، مشيراً إلى أن الهيئة على تواصل مباشر مع المجتمع من خلال الخطوط الساخنة والموقع الالكتروني وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

وشدد العلاف على أن الهيئة تقوم "برصد شبهات الفساد لأسباب وقائية بحيث تسهل أعمال الوقاية الاستراتيجية التي تسمح للهيئة الذهاب إلى الحدث قبل أن تقع واقعة الفساد".

كما أكد العلاف على أن القطاع الخاص جزء أساسي من نطاق تخصص الهيئة، فالمال العام ليس فقط مال الحكومة، فأموال شركات المساهمة العامة هي بالنهاية أموال المواطنين والهيئة مسؤولة عن اجراءات حفظها وسلامة إنفاقها وإدارتها.

هيئة النزاهة ومكافحة الفسادبوابة المعرفة